الأخبار - قضايا - 29 سبتمبر، 2020 - 20:49

عاجل/ اعترافات المعتدين على النائب أحمد موحه

تمكنت المصالح الأمنية المشتركة بولاية بنزرت، الثلاثاء، من الكشف عن أولى ملابسات واقعة الاعتداء، أمس الاثنين، بآلة حادة (سيف تقليدي الصنع)على مستوى خلف الرأس، على عضو مجلس نواب الشعب عن ائتلاف الكرامة بجهة بنزرت، ورئيس لجنة التربية بالمجلس الجهوي للولاية، أحمد موحه، وإلقاء القبض على شخصين اثنين متهمين بارتكاب الجريمة

وقد اعترف احد المشتبه بهما بارتكابه للجريمة، بينما لايزال شريكه، أي الشخص الثاني، يخضع للتحقيق، وأشارت الأبحاث الأولية إلى أن دوافع الجريمة تتجه الى تكييف الاعتداء كجريمة أمن عام، والغاية منها السلب، في انتظار ما ستكشف عنه أطوار التحقيقات الأمنية من تفاصيل إضافية.
يذكر أن بعد الاعتداء على النائب على راسه ومباغتته من الخلف بواسطة الة حادة من قبل الشخصين لاذا بالفرار متسترين بتعرجات الازقة بمنطقة الرحبة وسط المدينة العتيقة ببنزرت، في حين تم نقل المصاب في مرحلة أولى للمستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة أين تلقى الإسعافات الأولية، ومن ثمة تحويله للمستشفى العسكري بتونس، الذي يرقد فيه حاليا، وحالته مستقرة، بعد أن خضع اليوم الثلاثاء لتدخل جراحي

‫شاهد أيضًا‬

هذا ما اعترفت به عائلة منفذ عملية نيس خلال تحقيق الأمن التونسي معها

قال مصدر أمني تونسي ومصدر بالشرطة الفرنسية إن المشتبه به التونسي في هجوم نيس بفرنسا، يوم ا…