رئيس دولة يثير السخرية والانتقادات بعد تصريحات عنصرية

أدلى الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز بتصريحات مثيرة للجدل، أثارت موجة من الانتقادات واتهامات بالعنصرية له في البرازيل.

وقال الرئيس الأرجنتيني أثناء لقائه رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيز يوم الأربعاء، إن “المكسيكيين منحدرون من الهنود الحمر والبرازيليون منحدرون من الغابات الاستوائية، ونحن الأرجنتينيون وصلنا على متن السفن، وتلك السفن كانت قادمة من أوروبا”.

وتشير التقارير الإعلامية إلى أن الرئيس كان يقصد على الأرجح سطرا من أغنية للمطرب المحلي المشهور ليتو نيبيا، الذي اعترف فرنانديز ذات مرة بأنه يحب أغانيه، وذلك في إشارة إلى أن أجداد الكثير من الأرجنتينيين مهاجرون من أوروبا.

لكن التصريحات أثارت موجة من الردود على مواقع التواصل الاجتماعي، بما فيها تعليقات ساخرة وأخرى منتقدة للرئيس.

وكان من بين المعلقين إدواردو بولسونارو السيناتور البرازيلي ونجل الرئيس جاير بولسونارو، الذي اعتبر تصريحات فرنانديز عنصرية، وأضاف أن “السفينة التي تغرق هي الأرجنتينية”.

واعتذر الرئيس الأرجنتيني في وقت لاحق عن تصريحاته، قائلا إنه لم يقصد الإساءة إلى أحد، وأنه فخور بالتنوع الاثني والعرقي لبلاده.

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا