قرار لمجلس الجامعات حول الامتحانات

أكد مجلس الجامعات، الملتئم على وجوب إجراء الامتحانات حضوريا بمؤسسات التعليم العالي معتبرا إجراؤها عن بعد مخالفا للتراتيب القانونية المنظمة للامتحانات.
وقرر مجلس الجامعات الذي أشرفت عليه وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي، ألفة بن عودة، عدم الترخيص بإعادة تنظيم الامتحانات التي تمت برمجتها حسب الروزنامة التي ضبطت في الغرض من قبل المؤسسات الجامعية إلا في صورة الاستحالة لأسباب خارجة عن نطاق المؤسسة التعليمية.
وشدّد على اعتماد المرونة في ما يتعلق بالأعداد والمعدلات الإقصائية المعمول بها مع الترخيص بإمكانية التخفيف فيها عند الاقتضاء وتتولى المجالس العلمية تقديم المقترحات اللازمة في الغرض لدراستها وأخذ القرار في شأنها على مستوى جامعة الإشراف.
وتم الاتفاق على الترخيص للطلبة الذين استظهروا بشهادات مسلمة من الإدارات الجهوية للصحة أو من هياكل عمومية للصحة تنص على الالتزام بالحجر الصحي الإجباري، خلال فترة الامتحانات، للمشاركة في الدورة الاستثنائية كوفيد-19.
وقرر المجلس عدم برمجة دروس عن بعد، خلال فترة إجراء انتخابات ممثلي الطلبة بالمجالس العلمية لمؤسسات التعليم العالي والبحث ومجالس الجامعات بما يسمح بمشاركة أفضل للطالب فيها.
كما تمت بالمناسبة الموافقة على الإصلاحات المقترحة في خصوص تنظيم مناظرات الدخول إلى مراحل التكوين الهندسي والمتمثلة في اعتماد منظومة رقمية خاصة بالمناظرات الخصوصية تضمن النزاهة والشفافية وتكافؤ الفرص بين المترشحين.

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا