منصة “تونس تتحرى” تفند الرواية الرسمية عن “فيديو شاب سيدي حسين”

كذبت منصة ”تونس تتحرى” لتقصي الأخبار الزائفة رواية الادارة العامة للأمن الوطني بخصوص حادثة الاعتداء على شاب مجرد من ملابسة بسيدي حسين من قبل دورية أمنية.

وكانت الادارة العامة للأمن الوطني قد أكدت أن الشاب الذي ظهر في الفيديو رصد خلال حملة أمنية في حالة سكر مطبق محدثا الهرج والتشويش بالطريق العام ويتلفظ بكلمات نابية، وبتوجه الدورية المذكورة نحوه قصد التحري معه دخل المعني في حالة هيجان وقام بتجريد نفسه كليا من ملابسه، أين تم محاولة السيطرة عليه نظرا للحالة الهستيرية التي كان عليها.

وأكدت منصة “تونس تتحرى” أنه بعد متابعة مقاطع الفيديو والتقصي فيها تبين أن أعوان الأمن قاموا بنزع سروال المواطن وتعريته ما يؤكد أن البيان الذي نشر عن الإدارة العامة للأمن الوطني زائف “وعليه فإن عون الأمن هو من قام بنزع سروال المواطن”.

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا