ميانمار: انقلاب عسكري واعتقال الزعيمة التي صمتت عن طرد السكان المسلمين

أكد جيش ميانمار أنه سيطر على البلاد بعد اعتقال الزعيمة أونغ سان سوتشي وقادة سياسيين آخرين، في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين غرة فيفري.
ويذكر أن أونغ سان سوتشي كانت قد حصلت على جائز نوبل للسلام لكنها ووجه بانتقادات شديدة لصمتها بخصوص عمليات ترحيل السكان المسلمين (الروهينغا) والانتهاكات التي تعرضوا لها.
كما أعلن التلفزيون التابع للجيش حالة الطوارئ لمدة عام وتسليم السلطة لقائده مين أونغ هلاينغ، مشيرا إلى أن ذلك يأتي ردا على تزوير الانتخابات التشريعية التي قوقعت في شهر نوفمبر المنقضي.
وتأتي هذه الاعتقالات قبل ساعات من عقد مجلس النوّاب المنبثق عن هذه الانتخابات، أولى جلساته.

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا