هذه مستجدات استقالة اللومي وموقف الحزب من ذلك

تونس الآن
أكد الناطق الرسمي باسم حزب قلب تونس الصادق جبنون، اليوم الاثنين، في تصريح لـ”تونس الآن”، أن هناك مساع حثيثة ‏لتراجع عياض اللومي عن قرار استقالته من الحزب.‏
وحيال اشتراط اللومي، الذي لم يحسم بشكل نهائي قرار الاستقالة، إجراء عديد الإصلاحات في الحزب ومن بينها طرد سفيان ‏طوبال، قال جبنون إن هذه الجزئيات سيتم تناولها والحديث عنها داخل هياكل الحزب، مؤكدا أن اللومي من مؤسسي الحزب ومن ‏القيادات المهمة داخل قلب تونس.‏
وحول مدى تأثير هذه الاستقالة في صورة تمسك اللومي بقراره، أوضح جبنون أنه من السابق لأوانه الحديث عن ذلك بما أن ‏المحادثات لا زالت جارية للعدول عن هذا القرار.‏
وأكد الناطق الرسمي باسم الحزب أن هذه الأحداث التي يعيش على وقعها قلب تونس تأتي في إطار الحياة السياسية، منوّها إلى ‏عملية الهرسلة التي يتعرض لها الحزب من أطراف معيّنة. ‏
وحيال هذه التطورات، قرر الحزب بعث لجنة حكماء لمحاولة تنقية الأجواء وتفادي انفراط عقده خاصة أنّ رئيسه نبيل القروي ‏مازال قيد الإيقاف.‏
عوني محمد

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا