وزير الصناعة يتحوّل إلى قابس بتكليف من المشيشي

كلّف رئيس الحكومة هشام مشيشي وزير التجارة وتنمية الصادرات ووزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة بالنيابة محمد بوسعيد، بالتحول بصفة فورية إلى قابس للاطلاع على ملابسات وظروف حادث انفجار صهريج في معمل الإسفلت بالمنطقة الصناعية الذي أودى بحياة 6 أشخاص وإصابة شخص.
كما كلفه بضرورة متابعة التحقيقات لمعرفة أسباب هذا الحادث ودعاه إلى ضرورة توفير الإحاطة اللازمة بأسر الضحايا ومواساتهم.
من جانبها، أكدت وزارة الصناعة والطاقة والمناجم، أن مصالحها الجهوية تتابع بالتنسيق مع الإدارات المعنية وخاصة الحماية المدنية الحادث الذي جد صباح اليوم بمصنع الإسفلت في المنطقة الصناعية بقابس على إثر القيام بأشغال الصيانة.
وفي بلاغ لها، توجهت الوزارة بتعازيها لعائلات الضحايا المنتمين لمؤسسة المناولة.
ونوهت الوزارة بمجهودات الإدارة الجهوية للحماية المدنية للتدخل السريع لأعوانها وإطاراتها، وتوجهت بالشكر لكل المؤسسات التي أبدت استعدادها وخاصة المجمع الكيمائي التونسي لتقديم الإمكانيات البشرية اللوجستية لمعاضدة جهود الحماية المدنية.
وجاء في البلاغ أن الكلفة الجملية لهذه الوحدة الصناعية التي تمتد على مساحة 7 آلاف متر مربع، تناهز 12 مليون دينار وتشغل 8 أشخاص وقد دخلت طور الإنتاج في سبتمبر 2020.

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا