الأخبار - سياسة - 22 يناير، 2021

لقاء بين وفدين من “قلب تونس” ومنظمة الأعراف

التقى أمس الخميس 21 جانفي 2021 وفد عن حزب “قلب تونس” ضمّ ممثّلين عن المكتب السياسي والكتلة النيابية، مصحوبين بسلوى السماوي زوجة نبيل القروي، بسمير ماجول رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي الوطني للمنظمة.
وتناول اللقاء الوضع العام بالبلاد وما يتطلبه من إصلاحات هيكلية في إطار برنامج إنقاذ يهدف إلى تنشيط الاقتصاد ودفع الاستثمار والتصدير وتحسين مناخ الأعمال خاصّة في ظلّ ما تشهده تونس من صعوبات اقتصادية واجتماعية.
من جهة أخرى قدم أعضاء الحزب توضيحات عن ملف نبيل القروي بالإضافة إلى رؤية الحزب حول المخاطر القانونية المكبلة للاستثمار والمنفرة للمستثمرين وعلى ضرورة تنقيح التشريعات لتنقية مناخ الأعمال.
وفي هذا السياق ذكّر مسؤولو الاتحاد بالموقف المبدئي للمنظمة الذي لطالما دافعت عنه، والذي يرى أن المخالفات الاقتصادية لا تستوجب العقاب السالب للحرية، وهو ما يتطلب تطوير التشريعات في هذا الخصوص، مؤكدين احترامهم للمؤسسة القضائية وثقتهم التامة فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

غدا الاِنطلاق في تنفيذ الإجراءات الجديدة

ينطلق غدا الاثنين 8 مارس العمل بحزمة الإجراءات الجديدة في إطار مجابهة فيروس كورونا والحدّ …