ياسين العياري:هكذا أكلت قلب الذئب وكبدته وعمري 5 سنوات

نشر النائب البرلماني ياسين العياري تدوينة على صفحته بـ”الفايسبوك” بمناسبة “ذكرى” خروجه من السجن في 6 أفريل 2015.
وقال العياري أن هذا اليوم محبب إلى قلبه متحدثا عن ” سجن ظالم بمحاكمة عسكرية سياسية سخيفة غير عادلة” وذلك بسبب تدوينات كان قد نشرها.
وبعد الحديث عن ظروف سجنه قال العياري :
“سأذيع سرا عائليا لو تسمحون،
سنوات عمري الخمس الأولى، أمضيتها في صحاري تونس! بين رمادة و ذهيبة و برج الخضراء!
و أنا مازلت طفلا.. خرجت مع المرحوم نصطادو.. شد الذيب، ذبحه و عطاني القلب و الكبدة، كليتهم.
يقال أن من أكلهم، لا يعرف الخوف طريقا إلى قلبه”.

وفميا يلي النص الكامل للتدوينة:

مشاركة :

خدماتنا

المقالات الأكثر إطلاعا